الحجاج يعودون للأرض المقدسة

كانت الصورة الشائعة في الأماكن المقدسة قبل انتشار الكورونا هي صورة للعديد من الحجاج الذين قدموا من مختلف أنحاء العالم لزيارة الأراضي المقدسة. ومع الإغلاقات بسبب فيروس كورونا، أضحت الأماكن المقدسة فارغة ... دون حجاج. بعد تراجع الجائحة تعود الشوارع تدريجيا لتنبض بالحياة مع عودة الحجاج وتزايد حجوزات المجموعات السياحية للأشهر القليلة المقبلة.

الأب. سيلفادور روساس فلوريس الفرنسيسكاني
رئيس دير كنيسة القيامة
"في الأيام والأسابيع القليلة الماضية، شهدنا بالفعل زيادة في المجموعات السياحية التي تزور بازيليكا القيامة ومجموعات تحجز للإحتفال بالقداس الإلهي، إما على مذبح القبر الفارغ، أو على مذبح الجلجثة أو داخل الكنائس الصغيرة التابعة للرهبنة الفرنسيسكانية. يأتي معظم الحجاج من الولايات المتحدة أو أوروبا - لقد رأينا حجاجًا من إيطاليا وفرنسا وإسبانيا".

استطاع بعض الحجاج أن يحققوا حلمهم بزيارة الأرض المقدسة، فمنهم من يزور الأرض المقدسة للمرة الأولى وهناك من زارها خلال السنوات الماضية مصطحبين معهم أشخاصا أخرين ليتعرفوا على الأماكن التي عاش فيها يسوع ومات وقام.

جلين هاريس
حاج من أميركا
"هذه هي المرة الأولى لي هنا. من الرائع أن نكون هنا اليوم. إن هذا المكان يعد أساس وقاعدة إيماننا. سار يسوع هنا. مات وقام بالمجد. جميل جداً".

الأب مايك أوستين
حاج من أميركا
"قبل كل شيء وفوق كل شيء إن السير على خطى الرب هو امتياز خاص، يساعدنا ذلك على أن نعرف الرب أفضل، نعرف أرضه، نعرف شعبه، أن نكون بين أولئك الذين يحبون الرب . أرافق الحجاج الذين هم خلفي الآن ليلتقوا بهذه الأرض وما نصليه وما ندرسه وما نقرأه في الكتاب المقدس" .

أصبح حلم الحج الى الأرض المقدسة ممكناً يوماً بعد يوم. فقد قررت الحكومة الإسرائيلية تخفيف القيود المفروضة على دخول السياح اعتباراً من الأول من أذار القادم.

سيتمكن السياح من جميع الأعمار من دخول الأرض المقدسة – مُطعمين وغير مطعمين. الشرط الوحيد هو إجراء فحص الكورونا قبل المغادرة وآخر عند الوصول.

إنّ مركز الاستعلامات المسيحي التابع لحراسة الأراضي المقدسة هو المكان الذي ينسق فيه الحجاج حضور القداس الإلهي في الأماكن المقدسة ويمكنهم الحصول على مزيد من معلومات .

الأب توماس فرانتشيزيك دوبيل الفرنسيسكاني
مدير مركز الاستعلامات المسيحي
"أخيرًا، بعد فترة الوباء، نرى زيادة في الحجوزات، وهي علامة جيدة تدل على أن الحجاج بدأوا في العودة إلى الأرض المقدسة. إنها ليست زيادة كبيرة ولكن فيما يتعلق بالاتجاه السائد في الأشهر الماضية والعامين الماضيين، هناك بالفعل زيادة بنسبة 15٪ في عدد الحجاج لشهر أذار".

من أجل الترحيب بالحجاج بأفضل طريقة ممكنة وتسهيل زيارات الأماكن المقدسة، قدّم الأب فرانشيسكو باتون، حارس الأراضي المقدسة، بعض الإرشادات العملية لرهبان حراسة الأراضي المقدسة.

الأب توماس فرانتشيزيك دوبيل الفرنسيسكاني
مدير مركز الاستعلامات المسيحي
"لقد جدد الأب فرانشيسكو باتون الطلب إلى جميع وكالات ومفوضيات الأرض المقدسة للترويج للحج. ومن العلامات المرئية أيضًا هي إعادة فتح الأماكن المقدسة طوال الوقت".

أيضا إلى الناصرة، حيث توجد كنيسة البشارة عاد الحجاج . وأعدادهم آخذة في الازدياد. هناك العديد من الشهادات لأولئك الذين تعرفوا على الأماكن المقدسة ولديهم خبرة عميقة في محبة الله.

الأب جواديوم ماريا
حاج برازيلي
إن الحج إلى الأرض المقدسة هو إعادة عيش خبرة الله. لذا فإن الوجود في الأرض المقدسة يعني العيش والوجود مع يسوع، إنه اختبار هذا الحب الذي يحيط بنا.

 

Christian Media Center